الصورة مرخصة على أنسبلاش بواسطة Milan Csizmadia

إقتصاد

تسلا في مأزق.. وماسك يدعو موظفيه لإيجاد حل

28 تشرين الثاني 2021 13:51

وسط قيود الموانئ المستمرة وتكاليف الشحن المتزايدة، حث الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك الموظفين يوم الجمعة، في رسالة عبر البريد إلكتروني، على البحث عن طرق لتقليل تكلفة توصيل السيارات الكهربائية للعملاء، بدلاً من تسريع الطلبات في اللحظة الأخيرة لتحقيق أهداف مبيعات نهاية الربع.

يأتي ذلك، بعد أن كافحت تسلا لتوصيل سياراتها للعملاء في الولايات المتحدة بما يتماشى مع مواعيد التسليم المتفق عليها، حيث عانى بعض عملاء تسلا من تأخيرات في التسليم لأشهر، مما دفعهم لتأجير سيارات لحين وصول سياراتهم.

ولم تكن تسلا وحدها، حيث أخطرت ريفيان أوتوموتيف العملاء الذين حجزوا سيارة R1S، وهي سيارة رياضية متعددة الاستخدامات، بتأخيرات في التسليم. ومع ذلك، نمت مبيعات تسلا هذا العام.

وأبلغت تسلا عن تسليم نحو 627350 سيارة حتى نهاية الربع الثالث، مقابل نحو 500000 سيارة في عام 2020 بالكامل.

ومنذ بداية عام 2021، لم تقدم الشركة هدفاً واضحاً لتسليمات السيارات لعام 2021.

بدوره، كتب الرئيس التنفيذي لشركة الأبحاث JL Warren Capital، جون هونغ لي، في مذكرة للمستثمرين الأسبوع الماضي أنها تتوقع استمرار ارتفاع مبيعات تسلا، على الأقل في الصين هذا الربع. وأشار إلى أن "أسعار الوقود المرتفعة تعود بالفائدة على جميع العلامات التجارية الجديدة لمركبات الطاقة الجديدة".

تم بيع حوالي 1.3 مليون سيارة كهربائية في الصين في عام 2020، وفقاً لأبحاث كاناليس. وتوقعت الشركة أن يرتفع الرقم إلى 1.9 مليون من مبيعات السيارات الكهربائية في الصين بنهاية هذا العام.

لا تزال الصين أكبر سوق في العالم للسيارات الجديدة، مع دعم حكومي قوي للانتقال للكهرباء.

العربية
Digital solutions by WhiteBeard