أخبار فنية

يعرض في رمضان.. هذا ما كشفته مؤلفة "للموت"عن جزئه الثالث

20 تشرين الثاني 2022 11:10

بعد نجاح مسلسل "للموت" بجزئيه الأول والثاني، أعلن صناع العمل عن التحضير لجزء ثالث وسط مؤشرات تؤكد أنه سيرى النور خلال رمضان 2023، خصوصا مع إلحاح الجمهور ومحطات التلفزيون على استكمال قصة "سحر" و"ريم" بأحداث جديدة.

وتحدثت مؤلفة المسلسل نادين جابر لموقع "سكاي نيوز عربية" عن العمل ووصفته بأنه متكامل، مشيرة إلى أن نجاحه يعود إلى التكاتف والتضامن بين أفراد الفريق الواحد.

وأضافت: "المسلسل يتبنى سلسلة من القضايا الاجتماعية، ويلقي الضوء على ظاهرة الأطفال المتسولين في الشوارع وتأثير ذلك على مستقبلهم".

وتابعت نادين جابر: "انطلق المسلسل في جزئه الأول من فكرة أن يكون معظم الأبطال من الأطفال، أما في الجزء الثاني فقد ركزنا على قضية تشغيل الأطفال واستغلالهم"، مشيدة بدور الممثلة اللبنانية ليليان نمري.

وأوضحت أن "الدراما تلقي الضوء على المشكلة بحد ذاتها لكن هذا لا يعني أنها تعالجها، لعل بعد ذلك يتحرك أصحاب القرار للتغيير نحو الأفضل".

وقالت: "تطرقت من خلال هذا العمل الضخم لزواج القاصرات في المجتمعات، مثلما حدث في مسلسل (صالون زهرا) وهو من كتابتي أيضا، فقد عرضت قضايا الحضانة والطلاق والاغتصاب والمساكنة والضرب، وغيرها من القضايا وليدة المجتمعات الحديثة".

وعن الجزء الثالث من مسلسل "للموت"، أفادت نادين جابر أنه سيكون تتمة للجزئين السابقين، لكنه "متصل ومنفصل في الوقت عينه".

وأوضحت: "أدخلت على القصة شخصيات جديدة، وتحول المنحى إلى زمن آخر وظروف مختلفة ومكان جديد. سنرى كيف سيكون التعايش مجددا وهل بإمكان الحياة أن تعطي فرصا جديدة أم لا".

ومن جهة أخرى، نفت المؤلفة ما أشيع عن خروج الممثل السوري محمد الأحمد من بطولة المسلسل أو استبداله بآخر، وقالت: "هناك ممثلون جدد، مثل ورد الخال وسحر فوزي وفايز قزق ومحمد عقيل، وغيرهم".

وتطرقت إلى ظاهرة تعدد أجزاء المسلسلات، فقالت: "الأمر لا يتعلق بالكاتب فقط بل بنجاح العمل الفني. طالما يحقق المسلسل النجاح المرجو، يُطلب من الكاتب الاستمرار في العمل".

وأضافت: " أنجزت الجزء الثالث من المسلسل بقناعة راسخة أنه لا يزال هناك في المجتمع ما يجب تسليط الضوء عليه. سيكون ذلك واضحا في هذا الجزء".

واعتبرت الكاتبة اللبنانية أن "المشاهد هو من يحدد نجاح أي مسلسل، وكذلك نسب المشاهدة أيضا"، مؤكدة: "نحن أكثر فريق نجهد أنفسنا من أجل إنجاح المسلسل".

واعتبرت نادين جابر أن "مسلسل للموت هو الأقرب إلى قلبي من بين الأعمال التي كتبتها"، مرجعة أسباب تفضيلها له إلى "القضايا التي عالجها، لا سيما استغلال الأطفال والمشردين، ومفهوم الصداقة بين الممثلين"، كما قالت إنه "يمسها شخصيا".

وأكدت المؤلفة أنها تطمح للكتابة السينمائية، وأنها انتهت من كتابة فيلم إلا أنه لم ير النور بعد.

وفي السياق ذاته، قالت نادين جابر إن "دور المرأة في أعمالي واضح. هي الأساس. ترتكز أعمالي على شخصيات نسائية قوية تحمل دائما الثقل الدرامي".

وتابعت: "أنا مع قضايا المرأة ومن أكثر الأشخاص الذين أدخلوا هذه القضايا إلى أعمالهم".

وأعربت نادين جابر عن سعادتها بالنقد والنقاد، وقالت: "النقد ضروري للنجاح"، مشيرة إلى أنها تنتقد نفسها بنفسها باستمرار وتستمع لنقد الآخرين "شرط أن يكون بناء ويصدر عن نقاد محترفين".

Digital solutions by WhiteBeard