دولي

بايدن في مؤتمر ميونخ للأمن المنافسة مع الصين ستكون حادة

19 شباط 2021 19:26

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن أن المنافسة مع الصين ستكون حادة مرحبا بهذا التحدي داعيا إلى العمل مع أوروبا جنباً إلى جنب. 

أكد الرئيس الأميركي جو بايدن في كلمة له ضمن مؤتمر ميونيخ للأمن قبل قليل على ضرورة مواجهة مساوئ النظام الصيني الاقتصادي مطالبا الشركات الصينية الالتزام بالقوانين والمعايير.

ونوه بايدن بأن تحقيق الانسجام بين أمريكا وأوروبا والصين هو من أهم الجهود التي سيقوم بها.

وشدد بايدن على أن أميركا عائدة والتحالف عبر الأطلسي سيعود داعيا إلى عدم النظر لما جرى سابقا وقال" سنتعاون بشكل كبير مع حلفائنا وأصدقائنا وسنواصل دعمنا للحرية والسلام وملتزمون بحلف النيتو".

وأشار بايدن إلى أنه يجري العمل على تحسين شبكات تحالفات عبر العالم ليكون أكثر أمانا لكل الشعوب لافتا إلى أوامره بسحب الجنود الامريكيين من ألمانيا الأمر الذي يعكس عزم أميركا لإعادة الثقة في العلاقات مع أوروبا.

وأشار بايدن إلى التزام بلاده بأن لا تكون أفغانستان ملاذاً للجماعات الإرهابية التي تشن هجمات على دول العالم مشددا على انه لا يمكن السماح لداعش بإعادة تنظيم صفوفه لشن هجمات في الشرق الأوسط.

وعن العلاقات مع روسيا أكد بايدن على صد كل الجهات التي تدعو إلى الاضطهاد في العالم وعلينا مواجهة تهديدات روسيا لنظامنا معتبرا أن النظام الروسي هو نظام فاسد وبوتين يسعى إلى مواجهة النظام الأوروبي.

ولفت بايدن إلى التهديدات الروسية التي تشكّل تهديداً لامريكا وأوروبا منوها بأن بوتين يسعى إلى إضعاف المشروع الأوروبي وحلف شمال الأطلسي مشيرا إلى أن مواجهة التهور الروسي أصبح أمرا مهما جدا لحماية أمننا جميعا.

وأكد بايدن على ضرورة التعاون عالمياً في مواجهة جائحة كورونا والاستعداد لأي جائحة مماثلة لافتا إلى أن ما يجري في أفريقيا يذكرنا بوجوب العمل بشكل متواز لتعزيز أنظمة الصحة العالمية.

وشدد بايدن على وجوب تعزيز نظام الصحة العالمية مشيرا إلى أنه لم يعد بوسع العالم تأخير العمل الجاد لمواجهة التغير المناخي.

وأعلن بايدن انضمام الولايات المتحدة مجدداً إلى اتفاقية باريس للمناخ.

وعن الوضع في الشرق الأوسط اكد بايدن على ضرورة مواجهة الأفعال المزعزعة للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط والتعاون بين أوروبا والولايات المتحدة لمواجهة أعمال إيران المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط.

وأشار بايدن معاودة التفاوض بشأن برنامج إيران النووي وعلى العمل للحد من أنشطتها في المنطقة ومواصلة العمل من أجل منع وصول الأسلحة إلى "المنظمات الارهابية"

وأكد بايدن أن الولايات المتحدة ستؤدي دورها في الحلف وستواجه التحديات معاً محذرا من أي هجوم على دولة عضو في حلف شمال الأطلسي هو هجوم على دول الحلف كافة. 

وردنا
Digital solutions by WhiteBeard