رونالدو يحرص على تناول طعام صحي

صحة

اللياقة في الـ36.. خمسة أسرار يعمل بها رونالدو

17 حزيران 2021 19:59

أثار نجم كرة القدم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، ضجة واسعة، في الآونة الأخيرة، على هامش كأس أمم أوروبا، عندما أزاح زجاجتي "كوكا كولا" من أمامه، لأنها مشروب مضر بالصحة.

وتسببت هذه الحركة، بخسارة الشركة لمليارات الدولارات من قيمتها في سوق المال، بينما أثير نقاش حول مضار المشروبات الغازية.

وإذا كان رونالدو قد قام بهذه الخطوة، ثم حث الناس على أن يشربوا الماء، فلأن "الدون" يتبع نظاما غذائيا وصحيا صارما.

وبفضل هذا النظام الصحي المتلزم، تمكن رونالدو من حفظ لياقته البدنية، وهو يخوض المباريات في عمر السادسة والثلاثين.

وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، فإن لياقة مهاجم يوفنتوس الإيطالي وراءها خمسة أسرار مهمة.

أول الأسرار أن رونالدو يتبع نظاما غذائيا يرتفع فيه البروتين بشكل كبير، بينما يبتعد عن كل ما يحتوي على السكر.

ويتناول "الدون" ست وجبات في اليوم الواحد، ويقول إن هذا الأمر ضروري حتى يمد جسمه بالطاقة.

في الصباح، مثلا، يتناول رونالدو فطورا متنوعا يضم الجبن والياغورت اليوناني ذي الدهون المنخفضة، إضافة إلى ثمرة الأفوكادو وقطعة "التوست".

وعندما يكون رونالدو في المطعم، فإنه يطلب شريحة اللحم، حتى وإن كان ينظر إلى الدجاج بمثابة مصدر سحري للبروتين.

ومن أسرار رونالدو أيضا أنه يأخذ غفوة، خمس مرات في اليوم، من أجل إراحة جسمه الذي يحتاج باستمرار إلى التمرين.

واستعان رونالدو بمستشار خاص في النوم، فبات يحرص على إطفاء كافة الأجهزة بما في ذلك التلفزيون، قبل ساعة ونصف من الخلود للنوم.

ويحرص رونالدو أيضا على الخضوع لما يعرف بالعلاج عن طريق التبريد، أو سائل النتروجين، وأقام غرفة لهذا الغرض في بيته، بتكلفة وصلت إلى 50 ألف جنيه إسترليني.

ولا يكتفي رونالدو بهذا، بل زود بيته بأحدث معدات الرياضة، حتى يتدرب باستمرار، وينصح كل شخص بأن يتمرن في أي مكان متاح، إذا لم يستطع الذهاب إلى النادي.

وبما أن والد رونالدو توفي مبكرا، وهي في الثانية والخمسين، من جراء استهلاك الكحول، فإن رونالدو أبعد نفسه عن المشروب الكحولي، وحرص على ألا يكرر خطأ والده القاتل.

سكاي نيوز
Digital solutions by WhiteBeard