الطبيب محمود سامي قنيبر

منوعات

بعد تهديده بالانتحار.. رسالة موجعة من طبيب مصري فقد بصره

4 أيلول 2021 08:42

تحت عنوان "بعد تهديده بالانتحار.. رسالة موجعة من طبيب مصري فقد بصره"، نشر موقع العربية خبرًا، أشار فيه إلى أنه بعدما انشغلت مواقع التواصل في مصر بقصته المؤثرة، وإعلان نيته الانتحار، نشر الطبيب المصري محمود سامي قنيبر، الذي فقد بصره أثناء عمله في علاج مصابي فيروس كورونا بمستشفى العزل الصحي بمدينة بلطيم في كفر الشيخ، مقطع فيديو، يعتذر فيه عما دونه مسبقًا بخصوص تفكيره في الانتحار.

وأكد أنه دوّن كلمات عن تفكيره في الانتحار بعد مروره بأزمة نفسية سيئة لعدم تأقلمه مع وضعه الحالي، وما مر به خلال إقامته في الوحدة السكنية التي منحتها له المحافظة.

يخاف على طفله

كما أوضح أنه عندما يرغب في فعل شيء بمنزله، دون إيقاظ زوجته لا يستطيع، إضافة إلى شعوره بالضعف حيال نجله الصغير الذي لا يتعدى عمره عامًا ونصف في حالة تعرضه لمكروه، ولا يستطيع إنقاذه بسبب حالته الحالية.

إلا أنه أعلن عن نيته التوجه لطبيب نفسي لتلقي العلاج اللازم بسبب سوء وضعه النفسي، مقدمًا اعتذاره لجميع من أبدوا قلقهم عليه.

التفكير في الانتحار

وكان قنيبر، كتب في وقت سابق على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك قبل أن يزيل المنشور: "بدون إثارة للعواطف ومشاعر الخوف والشفقة أنا بفكر في الانتحار، الموضوع أكبر من احتمالي فعلا وكل يوم تظهر له أبعاد جديدة لا تحتمل، ليلي يشبه نهاري بستنى الليل ليه مش عارف واستنى النهار يطلع ليه مش عارف، تايه في بحر كبير من الأوهام".

يذكر أن الطبيب كان تعرض لحالة مرضية سيئة، أفقدته بصره خلال عمله في مستشفى العزل الصحي بمدينة بلطيم بمحافظة كفر الشيخ.

العربية
Digital solutions by WhiteBeard