تكنولوجيا

مليارات الدولارات من "يوتيوب".. "الطباخة الجزائرية الغامضة" تخرج عن صمتها!

28 كانون الأول 2022 12:01

خرجت اليوتيوبر الجزائرية المتخصصة في الطبخ والمعروفة باسم "أم وليد" عن صمتها، بعدما كشف أحد المواقع عن أرقام قياسية للمداخيل التي تجنيها من "يوتيوب"، الأمر الذي أثار جدلا واسعا.

وبحسب صحيفة "الشروق" الجزائرية، أكدت الطباخة المتحصلة مؤخرا على الدرع الماسي من "يوتيوب"، على أنها لا تتقاضى تلك المبالغ الخيالية المذكورة.

وأضافت أنها تتقاضى مبالغ صغيرة من البنك حسب عدد المشاهدات والمشتركين.

ولم تكشف "أم وليد" عن وجهها منذ افتتاح القناة، واكتفت بتقديم وصفات طبخ اقتصادية.

وفي وقت سابق، كشف موقع "ناث وورث سبوت" المتخصص في الإحصاءات، أن ثروة الطباخة الجزائرية فاقت 4 ملايين دولار.

وأشار إلى أن قناة أم الوليد على "يوتيوب" جذبت 11.3 مليون مشترك، منذ إطلاقها عام 2015. وأوضح أنه رغم استحالة الوصول إلى رقم ثابت لعائداتها، إلا أنه يمكن أن تصل ثروتها إلى نحو 3.35 مليون دولار.

وقال الموقع إنه اعتمد في تحديد مداخيل القناة، على عائدات إعلانات "يوتيوب".

وأشار إلى أنه يمكن أن يكون صافي ثروتها أعلى بالنظر لمصادر الدخل لمستخدم "يوتيوب"، منوها بأن التوقعات تصل إلى 4.7 مليون دولار.

وتابع أنها تكسب ما يقدر بنحو 838 ألف دولار في السنة، موضحا أن قناتها تستقطب أكثر من 465 ألف مشاهدة يوميا.

Digital solutions by WhiteBeard